الحريري لم ينقطع منذ وقوع العدوان الإسرائيلي عن التواصل مع ‏الإدارة الأميركية
62 Views

اللبنانية للأخبار ( بيروت ) أفادت صحيفة “الشرق الأوسط” أن رئيس الحكومة سعد الحريري لم ينقطع منذ وقوع العدوان الإسرائيلي عن التواصل مع ‏الإدارة الأميركية، من خلال وزير الخارجية مايك بومبيو، وجهات دولية، في محاولة للجم “إسرائيل”، لأنه يتخوّف في ‏حال تدهور الوضع من انجرار لبنان ومن خلاله المنطقة إلى منزلق خطير قد يدفعها إلى المجهول‎.‎
وقالت مصادر وزارية واسعة الاطلاع إنَّ الحريري يتشاور باستمرار مع رئيسي الجمهورية ميشال عون والمجلس ‏النيابي نبيه بري، ويدعو المجتمع الدولي بدءاً بواشنطن إلى التدخّل من أجل الضغط على إسرائيل لوقف خروقها ‏للقرار 1701‏‎.‎
وكشفت المصادر نفسها أن الحريري يتصرف من خلال اتصالاته على أساس أن “حزب الله” سيرد على العدوان ‏الإسرائيلي الذي استهدف حي معوض، وقالت إنه يحمّل “إسرائيل” مسؤولية الإخلال بالتوازن الذي أرسته قواعد ‏الاشتباك، وكان وراء الحفاظ على التهدئة في الجنوب منذ أن توصّل مجلس الأمن الدولي إلى إصدار القرار 1701 ‏الذي أوقف الحرب التي اندلعت في تموز 2006‏‎.‎
واتهم الحريري بحسب المصادر الوزارية، “إسرائيل” بأنها وراء نسف قواعد الاشتباك هذه ظناً منها أنها تستطيع ‏فرض أمر واقع جديد في الجنوب يدفع في اتجاه تغييرها. ورأت أن المواجهة المحتملة بين “حزب الله” و”إسرائيل” هي ‏مواجهة مثلثة الأطراف، لا تقتصر على الساحة اللبنانية، وإنما تمتد إلى سوريا والعراق، وإن كانت تتسم أحياناً بطابع ‏الحروب بالوكالة، فإنها تبقى تحت سقف تصاعد حدة التوتر بين واشنطن وطهران، ودخول تل أبيب على هذا الخط ‏الساخن، على خلفية أنها معنية بالملف النووي، فيما تحاول باريس خفض منسوب التوتر الإيراني-الأميركي لعلها ‏تعيد الحوار بينهما‎.‎
وقالت المصادر الوزارية إنَّ الموقف الذي أعلنه رئيس الجمهورية ميشال عون حيال العدوان الإسرائيلي لم يتجاوز ‏السقف السياسي، الذي رسمه البيان الوزاري للحكومة، ورأت أن لا خلاف حول حق لبنان في الدفاع عن النفس في ‏وجه الحرب التي تشنها إسرائيل ضده‎.‎

Print Friendly, PDF & Email

Leave comment

Your email address will not be published. Required fields are marked with *.

Copyright © 2019 LEBANESE NEWS - اللبنانية للاخبار. All Rights Reserved. Designed by AmcTag

shares