تفاصيل مثيرة حول قاتل الـ51 مسلمًا بمسجدي «كرايست تشيرش»
اللبنانية للأخبار (نيوزيلندا ) واصل الادعاء العام النيوزيلندي، اليوم الإثنين، كشف المزيد من التفاصيل الجديد حول المذبحة البشعة، التي راح ضحيتها 51 مسلمًا، فضلًا عن إصابة 41 آخرين، في مدينة كرايست تشيرش، وبثها المهاجم مباشرة على فيسبوك، عقب هجومه على مسجدين في المدينة، العام الماضي.
وقال الادعاء العام النيوزيلندي، إن الأسترالي القاتل، برنتون تارانت (29 عامًا) درس خطته بدقة لإيقاع أكبر عدد من الضحايا، والأهم، أنه خطط للجريمة قبلها بعدة سنوات، قبل أن يقر بالذنب في 51 تهمة بالقتل و40 تهمة بالشروع في القتل وتهمة ارتكاب عمل إرهابي.
وفيما يصدر قاضي المحكمة العليا الحكم في وقت لاحق من الأسبوع الجاري، فقد ذكر المدعي في القضية، بارنابي هوز، أن القاتل أبلغ الشرطة بعد إلقاء القبض عليه أنه أراد إثارة الخوف بين السكان المسلمين، وعبَّر عن أسفه لعدم قتل المزيد، وكشف عن أنه اعتزم حرق المسجدين بعد إطلاق الرصاص.
وقال المدعي، في وقت سابق اليوم، إن القاتل كان ينوي بث الخوف في صدور من وصفهم بالغزاة ومنهم السكان المسلمون أو المهاجرون غير الأوروبيين بشكل عام، وتستوجب الإدانة بالقتل حكمًا إلزاميًا بالسجن مدى الحياة، ويمكن للقاضي أن يفرض حكمًا بالسجن مدى الحياة دون إمكانية الإفراج المشروط، وهو حكم لم يصدر من قبل في نيوزيلندا.
وانطلقت، اليوم الإثنين، جلسات النطق بالحكم في القضية؛ حيث تستمع المحكمة إلى 66 ناجيًا من المذبحة، خلال جلسات النطق بالحكم، والتي ستستمر أربعة أيام، وكان من المقرر أن تبدأ جلسات النطق بالحكم (تأخرت بسبب الجائحة، بتاريخ 24 أغسطس)، وتم تأكيد الموعد في جلسة المحكمة العليا في كرايست تشيرش، وحضرها بعض الناجين من إطلاق النار، بحسب صحيفة نيوزيلند هيرالد.

Copyright © 2019 LEBANESE NEWS - اللبنانية للاخبار. All Rights Reserved. Designed by AmcTag