ترايسي شمعون : عادت إلى لبنان بعد أسبوعٍ أسترالي كان حافلاً باللقاءات الرسمية والسياسية والإجتماعية
28.Oct.2015
Rate this item
(0 votes)

اللبنانية للأخبار ( بيروت )

عادت رئيسة حزب "الديمقراطيون الأحرار" إلى بيروت بعدما كانت قد امضت حوالي العشرة أيام في استراليا حيث عقدت اجتماعات رسمية وإجتماعية ودينية وحزبية.
وكانت شمعون قد وصلت إلى مطار سيدني حيث كان في استقبالها حشد كبير من الأحزاب والفعاليات الإجتماعية والسياسية والإعلامية وعدد كبير من المحازبين من كافة الأحزاب.
 
لقاء مع وزيرة الخارجية الأسترالية في العاصمة كانبيرا
وفي اليوم الثاني من زيارتها إلى استراليا، توجهت شمعون إلى العاصمة كانبيرا يرافقها مفوض الحزب في اوستراليا ريمون بو عاصي وأمينة الإعلام في المفوضية تانيا باولي بو عاصي حيث عقدت إجتماعاً مع وزيرة الخارجية الاسترالية جولي بيشوب وصفته شمعون بالممتاز. وخلال الإجتماع، تطرقت شمعون إلى عدة مسائل منها الفراغ الرئاسي اللبناني وضرورة إنتخاب رئيس يعيد الهيبة للدولة ولمؤسساتها، كما عرضت شمعون في شرحٍ مفصل للمشروع السياسي الخاص لحزب "الديمقراطيون الأحرار" الذي هو بمثابة خطة إنعاش ترتكز على تعزيز مؤسسات أجهزة الرقابة، بالإضافة إلى المطالب الشعبية بالمحاسبة والشفافية وهي مطالب تصب في قلب المشروع السياسي للحزب.
 
دعوة من القائم بالأعمال اللبناني في كانبيرا
وكان قد سبق الإجتماع مع وزيرة الخارجية، غداء عمل نظمه على شرف السيدة شمعون القائم بالأعمال اللبناني في استراليا ميلاد رعد في حضور سفير المغرب وسفير تونس وسفير فلسطين وسفير ليبيا وسفيرة الأردن  وسفير الجزائر وسفير الإمارات العربية المتحدة وسفير مصر والقائم بأعمال سفارة المملكة العربية السعودية. وتكلمت شمعون خلال اللقاء مع السفراء العرب عن المشاكل الكثيرة التي يعاني منها بلد الأرز خصوصاً الفراغ الرئاسي مشددةً على مواصفات الرئيس الذي يجب أن يكون عادلاً وجامعاً بين مختلف الأطراف اللبنانية. ولاقت شمعون تشجيعاً جدياً وكبيراً كإمرأة سياسية لتلعب دوراً سياسياً أساسياً وبارزاً في لبنان.
لقاءات مع رجال الدين اللبنانيين
هذا جالت الرئيسة شمعون ومعها الوفد المرافق على بعض رجال الدين. فزارت بيت مارون، مقر المطرانيّة اللبنانيّة، حيث كان باستقبالها المونسنيور مرسلينو يوسف لوجود سيادة المطران أنطوان شربل طربي في روما. ومن ثمّ زارت سيادة مطران الروم الملكيين الكاثوليك روبير ربّاط. وبعد هذا اللقاء توجّهت السيّدة شمعون الى مقر اقامة المتروبوليت بولس صليبا، مطران الروم الأرثوذكس في أستراليا نيوزلاندا والفليبين. كما وزارت دير مار شربل في بانشبول حيث استقبلها رئيس الدير الأب ايلي سليمان ولفيف من الرهبنة. ودار الحوار في مجمل اللقاءات حول الأوضاع الراهنة في لبنان والشرق الأوسط وهموم وشجون المواطن اللبناني ومنها شغور المركز الرئاسي وأزمة النفايات وتداعياتها الخطيرة على البيئة والصحة حيث شدّدت السيّدة شمعون على ضرورة توعية المواطن على أهمية فرز النفايات من المصدر وتفعيل دور البلديات وأهميّة التعاون بين كافة الأفرقاء لإيجاد حل لهذه الأزمة والمظاهرات الشعبية ووضع المسيحيين في لبنان والشرق الأوسط. وأشادت شمعون بدور القوى الأمنية اللبنانيّة والجيش اللبناني.
كما ووضع المطارنة السيّدة شمعون بأجواء أستراليا واوضاع ابناء الجالية فيها مشيدين بحسن معاملة الدولة الأسترالية لجميع مواطنيها وانعكاساتها الايجابية على اللبنانيين في أستراليا والوطن الأم، وأهميّة اشراك الشبيبة في الكنيسة، وترسيخ روح المسيحيّة والعادات اللبنانية الجيّدة في نفوسهم. وأثنى المطارنة والكهنة على إرث الشمعونيين وأشادوا بالرئيس كميل شمعون والشهيد داني شمعون ومواقفهما الوطنية وتمنّوا لرئيسة "حزب الديمقراطيون الأحرار"  النجاح والتوفيق في مسيرتها السياسية.
وترحّم المطارنة على الشهيد داني وعائلته، كما وتلى المطران روبير رباط الصلاة على روح الشهيد داني شمعون وعائلته في داخل كنيسة المطرانية،  إذ انّ الحادي والعشرين من أكتوبر يصادف ذكرى ال25 لإستشهاد والد ترايسي الشهيد داني شمعون وزوجته إنغرد وولداه طارق وجوليان.
لقاءت الأحزاب
وعقد في نفس اليوم إجتماع مع القوى والأحزاب السياسية اللبنانية حيث دار الحوار حول الشغور الرئاسي وأزمة النفايات والنازحين السوريين والوضع الأمني والسياسي في المنطقة عامة ولبنان خصة" وشؤون الساعة على الساحة اللبنانية والاقليمية. وطلبت شمعون الوقوف دقيقة صمت عن روح والدها الشهيد داني شمعون وعائلته. وتمّنت الأحزاب التوفيق للسيّدة ترايسي شمعون.
مقابلات إذاعية وعشاء تكريمي
وكانت شمعون قد أجرت ثلاث مقابلات إذاعية مع إذاعة صوت الغد وال"أس بي س" وراديو 2000, ولبت دعوة رئيس رابطة التراث العربي السيّد ايف الخوري إلى مأدبة عشاء على شرفها في جوّ عائلي. وتخلّل السهرة كلمة تكريميّة ألقاها السيّد ايف وقصيدة شعرية تلاها الشاعر فؤاد نعمان الخوري وموسيقى وانغام الفنان الكس حدشيتي.    
ملبورن
وفي يومها الرابع، غادرت شمعون ومعها الوفد المرافق سيدني متوجّهة" الى ملبورن تلبية" لدعوة من التيّار الوطني الحر الفدرالي برئاسة السيّد روبير بخعازي. وكان في استقبالها على مطار ملبورن رؤساء أحزاب ومحازبين من كل من التيّار الوطني الحر وتيّار المرده وحزب السوري القومي الإجتماعي. وزارت مركز التيار الوطني الحر في ملبورن وشاركت في ندوة تلاها كوكتيل بمناسبة ذكرى 13 و21 تشرين حيث ألقت خطابا" وجاوبت على أسئلة الحضور. كما ولبّت خلال زيارتها الى ملبورن دعوة لزيارة مركز الحزب السوري القومي الإجتماعي. والتقت في ملبورن بمحازبين ومناصرين وافراد من الجالية اللبنانيّة والشمعونيين.
دعوة من التيار الوطني الحر لعشاء تكريمي بحضور استرالي رسمي
وكان كرّم التيار الوطني الحر في سيدني قد كرّم الرئيسة شمعون في منزل البروفسور جورج ملحم وعقيلته السيّدة إيفا ملحم. واستهلت التكريم السيدة إيفا فرحبت بضيفة الشرف وبالحضور باسم التيار ورئيسه في سيدني السيد طوني طوق. ومن ثم ألقى البرفسور جورج كلمته متمنيا" للسيدة تريسي النجاح في مسيرتها السياسيّة بما فيه مصلحة الوطن والمواطن. كما وألقى الوزير فيكتور دومينلو كلمة رحّب فيها بالرئيس شمعون وشكر جورج الّذي وكما قال يعتبره صديق عزيز. وألقى رئيس تحرير التلغراف الصحافي أنطوان القزّي كلمة أثنى فيها على حسن ضيافة وكرم إيفا وجورج وقصيدة أشاد بها بالشمعونيين وانجازاتهم وتضحياتهم في سبيل الوطن. وثمّ تلى رئيس التيار الوطني الحر في سيدني السيّد طوني طوق وممثّل التياّر الوطني الحرّ الفدرالي السيّد مارون حريقة خطابا" عرضا فيه للوضع الأمني والسياسي والتحديّات التي يواجهها لبنان والمنطقة.
الذكرى السنوية الأولى لتأسيس مفوضية استراليا
هذا وأحيت مفوضيّة "حزب الديموقراطيون الأحرار" يوم الجمعة مساء" حفل بمناسبة مرور سنة على ذكرى تأسيس الحزب في أستراليا بحضور رئيسة الحزب السيّدة تريسي شمعون. وشارك في المناسبة قنصل لبنان العام الأستاذ جورج بيطار غانم، النائب شوكت مسلماني، الأب طوني موسى ممثلا" المطران انطوان طربيه، الأستاذ مايكل رزق ممثلا" مطران الملكيين في استراليا ونيو زيلاندا روبير رباط، رئيس رعية كاتدرائية مار مارون الكاثوليكية مونسنيور ايمنويل صقر، والأب ميلاد ممثلا" رئيس دير كنيسة مار شربل في سيدني.
ومن بين ضيوف الشرف الاستراليين الّذين حضروا الحفل السيّدة جانيت فاريل ممثلة" النائب فيليب رادوك، رئيسة بلدية الهيلز شاير السيدة ميشال برنز، عضو البلدية السيدة روبن برستن ممثلة" وزير الممتلكات والخدمات والشؤون الإقتصادية دومنيك بروتيت، عضو بلدية بنكستاون السيد ناجي نجار.
كما وحضر الحفل احزاب لبنانية نذكر منها التيار الوطني الحر، تيار المرده، الحزب السوري القومي الإجتماعي، حزب البعث، الحزب التقدمي الاشتراكيز وجمعيات ومنها رابطة التراث العربي، جمعية كفارصرون الخيرية، جمعية الجية، مركز الأبحاث المارونية، المجلس الاسترالي اللبناني الوطني، جمعية الدروز الاسترالية، جمعية المشروع الاسلامي الخيري. وشاركنا الحفل عدد كبير من الاعلاميين.
ذكرى داني شمعون وعائلته
وكانت الرئيسة شمعون قد احتفلت مع أحيت مفوضية "الديموقراطيون الأحرار" في سيدني قداس في كنيسة سيدة لبنان بمناسبة ذكرى ال25 لاستشهاد الرئيس داني  شمعون وزوجته انغرد وولداه طارق وجوليان بمشاركة واسعة من الفعاليات والقوى السياسية والإعلامية والإجتماعية. وحضر القدّاس قنصل لبنان العام الأستاذ جورج بيطار غانم، النائب الفدرالي السيّد فيليب رادوك، النائب السابق الأستاذ طوني عيسى، رئيس التيار الوطني الحر في سيدني السيّد طوني طوق، رئيس تيار المرده السيّد فادي الملّو، منفّذ الحزب السوري القومي الإجتماعي الأستاذ أحمد الأيوبي، رئيس الرابطة المارونية السيّد طوني خطار وعقيلته، المجلس الاسترالي اللبناني الوطني الدكتور غسان العشي وعقيلته، رئيس رابطة إحياء التراث العربي السيّد إيف خوري وعقيلته، رئيس جمعيّة كفارصرون السيّد إيلي ناصيف.
وترأس الذبيحة الإلهية المونسنيور مارسلينو يوسف ممثلا" سيادة المطران أنطوان شربل طربي وعاونه لفيف من الكهنة.
وأثنى المونسنيور على الرئيس داني شمعون الّذي وحسبا قال حمل هموم المواطن اللبناني حتّى الرمق الأخير. وذكر المونسنيور أهم ثلاث وزنات في المسيحيّة، إلا وهي وزنات الحرية والعائلة والوطن. وأضاف أنّ الشهيد داني شمعون قاتل ودافع عن حلم لبنان، لبنان الحرية وكان حب الوطن بصلب كيانه، عاش شجاع واستشهد شجاع،  وختم قائلا" أنّه ومنذ 25 سنة ما زلنا نحلم بلبنان والرسالة ونصلي من أجل العائلة.
وبعد القداس التقت شمعون في صالون الكنيسة بالجاليات اللبنانية والمسيحية وألقت كلمة في المناسبة. كما وألقى النائب الفدرالي السيد فيليب رادوك كلمة رحّب فيها بالرئيسة ترايسي شمعون وتكلّم عن التحديات التي يواجهها لبنان وخاصة" تداعيات النزوح السوري الكثيف اليه.
حفل إستقبال تيار المرده
واستقبل تيار المردة استراليا الرئيسة  ترايسي شمعون يرافقها مفوض الحزب في استراليا السيد ريمون ابو عاصي وعقيلته واقام على شرفها حفل كوكتيل بحضور عدد كبير من الاحزاب والفاعليات اللبنانية. والقى رئيس الحزب في سيدني السيّد فادي ملّو كلمة رحّب فيها بالسيّدة تريسي وبالحضور. وفي هذه المناسبة، القت رئيسة الحزب كلمة شكرت فيها تيار المردة ونوّهت بالصداقة التاريخية التي تجمع بين عائلة شمعون وعائلة فرنجيه. 
هذا وكانت شمعون قد وصلت إلى بيروت ظهر البارحة آتية من سيدني حيث كان في وداعها في المطار البروفسور جورج ملحم وعقيلته ممثلين التيار الوطني الحر، رئيس تيار المرده في سيدني السيّد فادي ملّو، السيّد عصام عبد الباقي وعقيلته، ممثلا" الحزب السوري القومي الاجتماعي، رئيس رابطة إحياء التراث العربي السيد ايف الخوري وعقيلته مفوّض الحزب في سيدني السيّد ريمون أبو عاصي وأعضاء من الحزب.
شمعون تشكر
تتقدم رئيسة الحزب، السيدة ترايسي شمعون، ومفوضية الحزب في أستراليا، بالشكر الجزيل من الرسميين اللبنانيين والأستراليين، رجال الدين، المحازبين والأحزاب والمؤسسات والجمعيات اللبنانيه، ومن كل ابناء الجاليه اللبنانية الذين ساهموا في إنجاح هذه الزيارة.
 
 
 
 
اللبنانية للأخبار 

 

 

 

Read 236 times Last modified on Wednesday, 28 October 2015 11:31