رسالة الرئيس الاميركي أوباما الى رئيس الحكومة تمام سلام بمناسبة عيد استقلال لبنان
28.Nov.2015
Rate this item
(0 votes)

اللبنانية للأخبار  ( مكتب -نيويورك )

بمناسبة عيد الاستقلال في لبنان، أرسل الرئيس الأميركي باراك أوباما الرسالة التالية الى رئيس الحكومة تمام سلام: عزيزي السيد رئيس الوزراء:
أرجو أن تتقبلوا تهنئتي المخلصة، وكذلك تهنئة الشعب الأميركي، لكم ولشعب لبنان بمناسبة ذكرى استقلال لبنان. الثاني والعشرون من شهر تشرين الثاني كان اليوم الذي وقف فيه جميع القادة اللبنانيين متحدين من أجل خلق دولة ديمقراطية ومزدهرة وذات سيادة.
أود أيضا أن أتوجه بأحر التعازي لكم وللشعب اللبناني بسبب التفجيرات التي وقعت في الثاني عشر من الشهر الحالي في بيروت. هذا الهجوم المروع يسلط الضوء على التحديات الحرجة التي تواجهونها والتي بسببها سوف تستمر الولايات المتحدة في دعم المؤسسات الامنية للدولة في لبنان. الولايات المتحدة تدعم لبنان منذ فترة طويلة في سعيه لتحقيق السيادة الكاملة والأمن والاستقلال. والعلاقات الوثيقة بين بلدينا تكون أكثر وضوحا عندما يكون لبنان في حاجة، كما هو عليه الآن، بسبب الآثار الجانبية للصراع السوري. إننا ملتزمون استقرار لبنان، كما يظهر من خلال مساعداتنا ودعمنا الذي لا يتزعزع للجيش اللبناني وقوى الأمن الداخلي، بالإضافة الى مساعداتنا الإنسانية والإنمائية المستمرة. ولكن، ويا للأسف، إن يوم الاستقلال الوطني هذ،ا هو الثاني على التوالي من دون رئيس منتخب للجمهورية اللبنانية. فمن أجل استقرار لبنان وأمنه، الآن هو الوقت المناسب للزعماء اللبنانيين للعمل على المصلحة الوطنية وانتخاب رئيس.
إنني، باستمرار، أشعر بالإعجاب بقدرة الشعب اللبناني على تجاوز التحديات والمحن التي يواجهها. ونحن فخورون بأن نكون شركاء لكم في معالجة تحديات لبنان الأمنية والإنسانية والتنموية، وسوف نبقى الى جانبكم في هذه الجهود.
بإخلاص،
باراك أوباما
 
 
President Obama’s Message to Prime Minister Salam
On the Occasion of Lebanon’s Independence Day
 
On the occasion of the Lebanon’s Independence Day, U.S. President Barak Obama sent Prime Minister Tammam Salam the following message:
Dear Mr. Prime Minister:
 Please accept my sincere congratulations, as well as those of the American people, to you and the people of Lebanon on the anniversary of Lebanon’s Independence
November 22 was the day when all Lebanese leaders stood unified to create a democratic, prosperous, and sovereign country.
I also wish to extend my deepest condolences to you and the Lebanese people for the bombings that occurred on November 12 in Beirut.  This horrific attack highlights the critical challenges you face and why the United States will continue to support Lebanon's state security institutions. The United States has long supported Lebanon in its quest to achieve full sovereignty, security, and independence.  Our countries' close ties are never more apparent than when Lebanon is in need, as it is now, due to the spillover effects from the Syria conflict.  We are committed to Lebanon's stability, as demonstrated by our unwavering support and assistance to the Lebanese Armed Forces and Internal Security Forces, as well as our ongoing humanitarian and development assistance.  It is with regret, however, that I note this is the second consecutive National Independence Day without an elected President of the Lebanese Republic.  For the sake of Lebanon's stability and security, now is the time for Lebanese leaders to act in the national interest and elect a president.
I am continually impressed by the Lebanese people's ability to overcome the challenges and adversity they face.  We are proud to be your partner in addressing Lebanon's security, humanitarian, and development challenges, and we will remain by your side in these endeavors.
Sincerely,
Barak Obama
 
 
اللبنانية للأخبار 

 

 

 

Read 400 times Last modified on Saturday, 28 November 2015 03:55